عن ويم دي بيريز

ويم دي بيريز (ألست 1962) هو فنان ، مقره في سينت مارتنز- اتيم، معروف بأسلوبه المبهج ، والفريد من نوعه والساخر  غالبا. يحاول ويم في لوحاته ومنحوتاته أن يسأل أسئلة حول مفهومنا عن الجمال ويربط بين الفن والعلم. يستخدم ويم التكنولوجيا الحديثة (التقنية ثلاثية الأبعاد ، الطباعة ثلاثية الأبعاد ، إلخ) ليجلب منحوتاته/تماثيله للحياة. يقضي جزء كبير من وقته في مشاريع تكلف إليه في شكل منحوتات أو لوحات وكل شيء بينهما. وقد قام بالفعل بصنع كلارنيت ضخم يبلغ ارتفاعه خمسة أمتار ، ونافورة مياه ، ولاعب غولف بالحجم الطبيعي ، وكل ذلك بأسلوبه الفريد من نوعه.

تخرج  ويم كمهندس وبعد تجربته في صناعة النسيج ومع يونيليفر ، قرر التركيز فقط على إبداعاته. بدأ عمله كفنان بأعمال الدهان/باللوحات  وتطوّر بعمله الفني إلي أن وصل إلي الرسوم الجدارية وترومب لي اويلس.

في عام 2008 ، يبدأ فصل جديد بالنسبة له. يقدم ويم دي بيريز أول أعماله الفنية الفريدة في معرضه الأول ، يقدم فنًا حيًا ونابضًا بالحياة ومهاجما لحواس المشاهد المغمور في الألوان الجريئة والأشكال الحرة.

في عام 2010، يأخذ ويم دي بيريزالخطوة التالية في مهمته. صوره ثنائية الأبعاد تأتي إلي الحياة في صورة منحوتات/تماثيل  ملونة. هذه المنحوتات/التماثيل عبارة عن كائنات خيالية تشبه الطيور أو الحيوانات ، ولكنها في الأساس نتيجة أساسية لخيال دي بريز الغير مقيد. في السنوات التي تلت ذلك ، نمت الصوربشكل أكثر وضوحا وأكبر ، وفي بعض الأحيان أصغر أيضا.

يطرح ويم دي بريز أسئلة حول مفهوم الجمال الذي أجبرنا على التعامل معه. ما هو الجمال؟ هل خلقنا هذه المعايير أنفسنا ، أم أن الأمر يتعلق بالبيولوجيا؟ من قال أنه لا نستطيع ارتداء جوربين مختلفين؟ في أعماله الحديثة يأسس الفنان ويم روابط بين الفن والعلوم. يجد الإلهام في ميكانيكا الكم والفيزياء.